آية ناكامورا: "من الصعب جدا" التوفيق بين حياة الأم ومجال الشهرة

آية ناكامورا: "من الصعب جدا" التوفيق بين حياة الأم ومجال الشهرة
الخميس 27 يونيو 2019 - 08:57

 قالت المغنية الفرنسية آية ناكامورا، الأربعاء بالرباط، خلال ندوة صحفية نظمت في إطار فعاليات النسخة الـ 18 من مهرجان "موازين.. إيقاعات العالم"، إنه من "الصعب جدا" التوفيق بين حياة الأم ومجال الشهرة الذي أضحت تعيشه.

وأضافت الفنانة التي اشتهرت لدى الشباب الفرنسي منذ سنة 2017، "ليست هناك مدرسة تلقن الشهرة"، ومن ثم يتعين علي تعلم تدبير وقتي ووقت ابنتي قصد التمكن من الاستمرار في مشاطرتها أكبر قدر من الزمن.

وجوابا على سؤال حول ما إذا كانت تعتبر نفسها أكثر مناصرة لقضايا النساء، أجابت آية ذات الأصول المالية، بالقول "لست سوى مغنية. الرسالة التي أحملها تتمثل في الاقتناع بما يفعله كل فرد"، مضيفة أن هذا الأمر يساهم في نجاحها، على اعتبار أن كلمات أغانيها تعكس صورة "امرأة حرة بدون حدود".

وفي معرض ردها على سؤال حول رغبتها في تطوير علامة أزياء خاصة بها، أشارت الفنانة إلى أن الموسيقى تمنحها الكثير من الأشياء التي يتعين تدبيرها، وأنها تعتبر الموضة مجالا مختلفا تمام الاختلاف ينبغي التفرغ له، مستطردة "الفكرة تختمر في خلدي، لكن هذا ليس هو التوقيت المناسب".

وبخصوص أغنيتها الشهيرة "دجادجة" التي راكمت نحو 400 مليون مشاهدة على موقع يوتيوب، صرحت مغنية موسيقة "الآر. إن. بي" بأنها لم تكن تتوقع هذا النجاح الباهر في الوقت الذي كانت تقوم فيه بتسجيل هذه الأغنية، مشيرة إلى أنه من "الفريد" أن تحتل هذه القطعة المركز الأول بهولندا، وذلك للمرة الأولى بالنسبة لفنانة فرنسية منذ إديت بياف.

وحول مشاريعها المستقبلية، أوضحت آية ناكامورا أنها منفتحة على التعاون مع الفنانين المغاربيين والعرب.

وقالت المغنية "أنا سعيدة للغاية بمشاركتي في مهرجان موازين، واعتبارا للاستقبال الحار الذي لقيته، أنا متشوقة أن أكون حاضرة هذه الأمسية"، وذلك في إحالة على الحفل الذي ستحييه على منصة "أو. إل. إم السويسي".

ويعتبر مهرجان "موازين.. إيقاعات العالم"، الذي رأى النور سنة 2001، موعدا لا محيد عنه لهواة وعشاق الموسيقى بالمغرب، فمن خلال أزيد من مليوني شخص من الحضور في كل دورة من دوراته الأخيرة، يعد ثاني أكبر التظاهرات الثقافية في العالم.

ويقترح موازين طيلة تسعة أيام، برمجة غنية تجمع بين أكبر نجوم الموسيقى العالمية والعربية، ويجعل من مدينتي الرباط وسلا مسرحا لملتقيات متميزة بين الجمهور وتشكيلة من الفنانين المرموقين.

كما يرسخ مهرجان موازين استمرار التزامه في مجال النهوض بالموسيقى المغربية، حيث يكرس نصف برمجته لمواهب الساحة الفنية الوطنية.
 

المصدر : مدي1تيفي.كوم و (و.م.ع)
البث المباشر لقناة مدي 1 تي في :
عاجل