تعليق ممثل (اليونيسيف) بشمال افريقيا حول إطلاق حملة "من أجل مدن إفريقية بدون أطفال في وضعية الشارع"

Embed video MEDI1TV - News
السبت 24 نونبر 2018 - 8:35
قال ممثل منظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة (اليونيسيف)، المكلف بشمال افريقيا، غيرت كابيلاري، السبت 24 نونبر بمراكش، إن الحملة الإفريقية "من أجل مدن إفريقية بدون أطفال في وضعية الشارع"، تمثل إشارة بارزة جديدة لحماية الأطفال في افريقيا.
وقال كابيلاري، خلال حفل الإطلاق الرسمي للحملة الذي ترأسته الأميرة للا مريم، إن إطلاق حملة "من أجل مدن إفريقية بدون أطفال في وضعية الشارع"، التي تم تعميمها وطنيا من خلال مبادرة "الرباط مدينة بدون أطفال في وضعية الشارع"، نموذج يحتذى به لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.
واغتنم الفرصة للإشادة بالالتزام الاستثنائي لصاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم، رئيسة المرصد الوطني لحقوق الطفل، لفائدة حقوق الطفل، مشيرا إلى أنه بفضل هذا الالتزام رأت مبادرة جديدة لصالح الأطفال في وضعية هشة النور.
وأكد أنه من شأن هذه المبادرة، التي ستستفيد منها القارة الافريقية برمتها، أن تعزز وتعيد صياغة الإجابات القائمة حول حماية الطفولة وإشراكها في إطار الحكامة المحلية المركزة والمنسقة والمتقاربة.
كما أشار السيد كابيلاري إلى أنه يحق للمغرب أن يفتخر بالإنجازات التي تحققت في مجال الطفولة، مذكرا بأن المملكة قامت منذ المصادقة على اتفاقية حقوق الطفل، بالاستجابة لالتزاماتها سواء على المستوى المؤسساتي أو السياسي.
واعتبر أن الحملة الافريقية "من أجل مدن إفريقية بدون أطفال في وضعية الشارع" مبادرة قارية تضع الطفولة في صلب السياسة الحضرية للقارة، وتندرج ضمن الأجندة العالمية لأهداف التنمية المستدامة.
 
 
المصدر : Medi1tv
البث المباشر لقناة مدي 1 تي في :
عاجل