لائحة رونار النهائية لـ "الكان" .. استياء وأمل

لائحة رونار النهائية لـ "الكان" .. استياء وأمل
الثلاثاء 11 يونيو 2019 - 22:13
أثارت اللائحة النهائية للمنتخب الوطني المغربي لكرة القدم، التي أعلنها هيرفي رونار الثلاثاء 11 يونيو، ردود فعل متباينة بين مرحب بالاختيارات، ومنتقد غاضب من بعضها.
 
ففي الوقت الذي اعتبر كثيرون أن اللائحة النهائية المكونة من 23 لاعبا، جاءت في صيغة متوازنة، وضمت الأسماء التي كان منتظرا أن يتم استدعاؤها، وفق معايير الجاهزية والتنافسية والتناغم والحفاظ على الروح الجماعية التي طبعت اختيارات رونار في الفترة التي تولى فيها "ترويض الأسود"، رأى آخرون أن رونار ظل وفيا لنهجه الإقصائي في حق لاعبي البطولة الاحترافية.
 
وعلق مغردون بعبارات قاسمها المشترك، غضب واستياء، خصوصا بعد استبعاد كل من نجم حسنية أكادير باعدي، وحارس مرمى الرجاء الزنيتي، ليظل حارس مرمى الوداد الرياضي "سفيرا" وحيدا للبطولة الاحترافية في منظومة المنتخب، ولئن كان التكناوتي أثبت جدارته بحمل قميص "الأسود"، فإن علامات استفهام فئات عريضة من الجماهير المغربية، ظلت معلقة ، وهي تتساءل ، ألم يحن الوقت بعد لمنح الفرصة للاعبي البطولة الوطنية، خصوصا لأسماء معينة سواء من صفوف ناديين تمكنا من تحقيق إنجاز كبير، وهما يمثلان المغرب في نهائيين قاريين من العيار الثقيل، يتعلق الأمر بكل من الوداد الرياضي الذي بلغ نهائي دوري الأبطال وتنتظره مباراة قوية "إعادة لإياب النهائي"، وكذا نادي نهضة بركان الذي لعب نهائي كأس "الكاف" وخسره أمام الزمالك المصري، إضافة إلى نادي الرجاء المتوج بلقب "السوبر الإفريقي" وقبله بكأس الاتحاد الافريقي، إلى جانب نجوم أندية أخرى تحتاج التفاتة وفرصا أكبر.
 
من جهة أخرى، لم تخل مواقع التواصل الاجتماعي من انتقادات قوية، بسبب بعض اختيارات رونار، وخصوصا على مستوى الخط الأمامي، إذ نال اللاعب الدولي خالد بوطيب لاعب الزمالك المصري، النصيب الأوفر من الانتقادات، خصوصا بعد استبعاد المهاجم أيوب الكعبي.
 
وإذا كان استبعاد أمين حارث، تحصيل حاصل، نظرا لغياب تنافسية اللاعب وإحاطته في الفترة الأخيرة بعدة انتقادات جلها يتعلق بأمور خارج المستطيل الأخضر، فإن استبعاد عبد الكريم باعدي فاجأ كثيرين، اعتبروا أنه تجسيد جلي لتهميش رونار للاعبي البطولة المحلية، علما أن نجم "غزالة سوس" قدم أوراق اعتماده بقوة، من خلال تألقه ومستواه الجيد، شأنه في ذلك شأن لاعبين آخرين من البطولة الاحترافية.
 
ورغم الاستياء من بعض الخيارات، فإن الأمل في العناصر التي وقع عليها الاختيار، يظل كبيرا، والدعم يظل متواصلا من طرف الجمهور المغربي، فاللائحة لا يمكن أن تضم أكثر من 23 لاعبا، وهي قواعد اللعبة كما وصفها رونار في تغريدة بطعم المواساة، نشرها ساعات بعد الكشف عن اللائحة النهائية، ووجهها خصيصا للرباعي المستبعد، مشيدا فيها بالروح العالية للزنيتي، الكعبي، حارث وباعدي.
 
تجدر الإشارة إلى أن "الأسود" سيخوضون المنافسة في نهائيات "الكان" ضمن المجموعة الرابعة إلى جانب كل من الكوت ديفوار، جنوب إفريقيا وناميبيا.
المصدر : ميدي1 تيفي.كوم
البث المباشر لقناة مدي 1 تي في :
عاجل