14/06/2014
07/06/2014
31/05/2014
24/05/2014
17/05/2014
10/05/2014
لمكحلا المغربية
رغم أن طريقة الصنع تبقى هي نفسها من الناحية التقنيات فإن البنادق التقليدية بالمغرب تميز بخصوصيات جهوية تتميز أساساً ببندقية شمال وبندقية جنوب الأطلس. ففي منطقة سوس ماسة درعة وجبال الأطلس الكبير الجنوبي،تتميز البنادق بالأخمص الدقيق والخفيف المنمق بزخارف من العاج أو العظام .وقد يصفح ظهر الأخمص في بعضها بصفائح فضية أو نحاسية أو حديدية. ويمكن أن يزين الأخمص بقطع زجاجية مختلفة الألوان وبأصداف واحجار. ويلتحم الأنبوب بالسرير الخشبي عبر حلقات فضية،نحاسية وفولاذية.
وتميز البندقية من نوع "أفضالي" والمستعملة في منطقة تارودانت وواد سوس ب:
-أخمص مدعم بصفحة معدنية مرصع بقطع عارضات من عظام الجمال أو قطاع من العاج.
-وفي نفس المجال الجغرافي حول واد سوس توجد البندقية المسماة "تاوزيلت" المتميزة بأخمص مغطى بصفائح فضية،بزخارف ونقوش وخصوصاً بوفرة المسامير المزينة.

وفي الفضاء الجغرافي لوادي درعة وكذا بالأطلس الصغير، توجد بندقية "التيت" التي اشتهرت بأخمصها الدقيق والمقوس. وهي تتضمن أيضاً زخارف من عظام الجمل أو العاج أو نقوش على اطارات معدنية.
أما في المنطقة الجغرافية شمال الأطلسين،فتوجد بندقية مختلفة من حيث الشكل بأخمصها العريض وتقوسات متماثلة ما يمنحه شكلاً مثلثا. إن سمك الخشب المستعمل من طرف صناع المنطقة الشمالية يضمن لهذا النوع صلابته،ويمكن من تزيينه في العمق. وأحسن نموذج هو البندقية التطوانية المستعملة في منطقة الريف. فالصناع التقليديون بالشمال وبحكم احتكاكهم باليهود المرحلين من الأندلس والذين لجأوا إلى المغرب ،قد فضلوا الألوان الداكنة مستعملين بالخصوص خشب الجوز وعملوا على تزيين الأخمص بشكل دقيق وبفتائل فضية.